تم إنشاءه بتاريخ 08 كانون1/ديسمبر 2017
طباعة

              

النسخة الثانية من معرض جلف كونكورس تستعرض 39 سيارة من أروع السيارات الفريدة والنادرة في منطقة الشرق الأوسط  منها سيارة رولز رايس الأغلى والأكثر تخصيصًا في العالم، وطراز بورشه 959 الفائزة بسباق رالي باريس داكار، وسيارتين كلاسيكيتين من جاغوار واللتين تعرضان للبيع على مروج فندق برج العرب

 

الإمارات العربية المتحدة، دبي، 7 ديسمبر، 2017: تحضر مجموعة من أروع السيارات الفريدة والنادرة والحصرية في منطقة الشرق الأوسط، حيث يعود قسم منها من جديد فيما يحضر القسم الآخر للمرة الأولى وذلك للمشاركة في النسخة الثانية من معرض جلف كونكورس والذي تقام فعالياته خلال عطلة الأسبوع في التراس الشمالي لفندق برج العرب الأكثر فخامة على مستوى العالم.

قدمت شركة" فاشيرون كونستانتين" في نسخة العام واحدة من أبرز السيارات المشاركة في الحدث من طراز بورشه 959 سيارة الرالي التي فازت بسباق رالي باريس داكار عام 1986، كما حققت النجاح في رالي الفراعنة عبر مصر، وذلك قبل إطلاقها أمام الجمهور باعتبارها أسرع سيارة طرقات في ذلك الوقت.

وكانت الشركة قد صنعت 292 سيارة فقط من الطراز الذي يعتبر من السيارات التي لا تقدر بثمن، فما تعد نسخة الرالي واحدة من سيارات السباق التاريخية في الوجود.

ويطرح معرض جلف كونكورس معنى جديد لفعاليات كونكورس، وذلك مع انضمام عدد مختار من السيارات الحديثة المصنعة حسب الطلب، لتلتقي مع أكثر الطرازات الكلاسيكية ندرة وقيمة في مكان عرض واحد.

ولإكمال المجموعة الاستثنائية من السيارات الفريدة، تنضم إلى القائمة سيارتين كلاسيكيتين من جاغوار واللتين تعرضان للبيع لتجدا مالكين جدد خلال الحدث الذي يقام في عطلة الأسبوع.

وتعد سيارة جاغوار E-Type Roadster، سلسلة 1.5 من عام 1968 من السيارات المذهلة في أي وقت ومكان. ومع مسافة مقطوعة تقل عن 18 ألف ميل، فإن هذه السيارة التي تعود ملكيتها لثلاثة أشخاص، ما تزال تحافظ على صورتها المذهلة والفخمة، لتعكس تاريخًا يمتد لأكثر من 50 سنة، مع الاحتفاظ بسجل الخدمة والصيانة الكامل.

أما سيارة جاكوار XJ220 من عام 1993، فليست أقل كلاسيكية، رغم أنها عصرية أكثر. وكانت هذه السيارة قد سجلت رقمًا قياسيًا بسرعتها القصوى مع الوصول إلى 347 كم في الساعة والذي حققه مارتن براندل سائق الفورمولا 1 السابق ومعلق الفورمولا 1 الحالي، في وقت إطلاقها.

وكانت السيارة المذهلة، قد صنعت يوم 2 ديسمبر، 1993، وتعد من آخر السيارات المنتجة من بين 277 نسخة فقط من هذا الطراز

وتشير التوقعات الحالية إلى أن سيارة the E-Type تقدر بثمن قدره 820 ألف درهم إماراتي، فيما سيعرض سعر سيارة XJ220 على المهتمين بالشراء عند التقدم بالطلب.

ويعد الحدث الذي يقام على المروج الخضراء ضمن التراس الشمالي في فندق برج العرب جميرا حصريًا للمدعوين فقط، ويستضيف محبي السيارات وهواة العلامات الفاخرة ليكون واحدًا من أكثر فعاليات كونكورس ديليجانس تميزًا.